عموري يعتذر عن تصريحاته المثيرة ضد إدارة العين.. وآل الشيخ يطالب الهلال بالتدخل

فى الجول

أثار الإماراتي عمر عبد الرحمن صانع ألعاب الهلال السعودي، الجدل بعد مقابلة تليفزيونية انتقد فيها إدارة فريقه الأصلي العين قبل أن يعتذر لجماهير البنفسجي.
عموري خرج من العين الإماراتي على سبيل الإعارة في الصيف الماضي، منتقلا إلى الهلال السعودي لمدة موسم واحد.
وانتقد صانع ألعاب منتخب الإمارات وأفضل لاعب في آسيا عام 2016، إدارة فريقه السابق مؤكدا أنهم السبب في خروجه من العين.
وقال عموري في تصريحات لقناة دبي "إدارة العين لم تكن تريدني، دخلت فترة الستة أشهر الأخيرة في عقدي، ومع كامل إحترامي عندما يكون لديك لاعب مثل عمر يجب أن تحدثه قبل فترة، لكنني من تكلمت معهم ولم أحصل على رد".
وأضاف "استغربت من تغريدة رئيس النادي غانم الهاجري، عندما قال إنني لست في حسابات المدرب، لدي محادثة معه تثبت أنه كان يريدني، رئيس النادي لم يكن صادقا مع الناس وأظهرني بشكل سلبي".
وشدد اللاعب على أنه لم يتلق مستحقاته بعد، كما أنه إدارة العين تباطأت في إنهاء انتقاله للهلال والذي فضله على النصر.
تصريحات عمر عبد الرحمن، أثارت الجدل بشكل واسع في السعودية والإمارات وهو ما دفع تركي آل الشيخ رئيس هيئة الرياضة السعودي لكتب تغريدة عبر فيها عن استيائه من اللاعب.
وكتب تركي آل الشيخ "غير مقبول ما صرح به اللاعب عمر عبد الرحمن في قناة دبي، أرجو من إدارة الهلال التدخل لضبط هذه التصريحات، فليس مقبولا التجاوز على نادي العين الشقيق".
غير مقبول ماصرح به اللاعب عمر عبدالرحمن "عموري " في قناة دبي أرجو من إدارة الهلال اتخاذ اللازم لضبط هذه التصريحات ...فليس مقبولا التجاوز على نادي العين الشقيق.

وسارع اللاعب لإدراك الموقف، ليعتذر عن سوء الفهم الذي حدث من خلال المقابلة التليفزيونية التي أجراها وانتقد فيها إدارة العين.
وكتب عموري عبر حسابه الشخصي على تويتر "العين وإدارته وجماهيره في القلب، ولا يمكن أن أقلل من ناد عملاق مثل البنفسجي الذي لن أنسى أفضاله علي، وأعتذر لهم عن أي إساءة فهمت في حديثي لقناة دبي".
العين وإدارته وجماهيره في القلب ولا يمكن أن أقلل من نادي عملاق مثل البنفسجي الذي لن أنسى أفضاله علي...وأعتذر لهم عن إي اساءة فهمت في حديثي لقناة دبي

source: 
http://www.filgoal.com/articles/346779/عموري-يعتذر-عن-تصريحاته-المثيرة-ضد-إدارة-العين-وآل-الشيخ-يطالب-الهلال-بالتدخل

هل ترغب مشاركة أصدقائك في هذا الخبر؟