العين والأهلي في نهائي استثنائي بختام الموسم الإماراتي

محمد العتمة

يطمح الاهلي الى الحفاظ على لقبه والانفراد بالرقم القياسي في مسابقة كأس الإمارات واحراز رباعية غير مسبوقة عندما يلتقي العين غدا على استاد مدينة زايد الرياضية في المباراة النهائية. وكان الاهلي فاز في الموسم الماضي على الشباب 3-2 في طريقه لنيل اللقب الثامن في تاريخه ليتقاسم الرقم القياسي لعدد الالقاب مع الشارقة، ويملك فرصة ثمينة لينفرد بها في حال فوزه على العين غدا. كما ان فوزه على العين سيجعله يحقق رباعية غير مسبوقة في الكرة الاماراتية بعدما سبق له الفوز بالموسم الحالي بطابعه الخاص عندما احرز القاب الكأس السوبر والدوري وكأس الرابطة.

كما ان الاهلي يملك افضلية واضحة على العين هذا الموسم بعدما هزمه ثلاث مرات (بركلات الترجيح 3-2 في الكأس السوبر و1-0 و3-2 في ذهاب واياب الدوري). لكن رغم كل ذلك فان مهمة الاهلي لن تكون سهلة غدا، اذ ان منافسه العين حقق قفزة نوعية في مستواه منذ استلام الكرواتي زلاتكو داليتش مهام تدريبه بديلا للاسباني كيكي فلويس. ولم يخسر العين في اخر 11 مباراة خاضها في الدوري المحلي ودوري ابطال اسيا الذي تأهل الى الدور ربع النهائي فيه بتخطيه مواطنه الجزيرة بنتيجة 2-1 ذهابا وايابا. وما يزيد من مهمة الاهلي صعوبة ان العين سيخوض نهائي الكأس بشعار لا بديل عن الفوز لان خسارته ستعني عدم مشاركته في دوري ابطال اسيا الموسم المقبل بعدما احتل المركز السادس في الدوري.

هل ترغب مشاركة أصدقائك في هذا الخبر؟